القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار[LastPost]

الصراط المستقيم هي الأوامر أو الوصايا وليس خيط رفيع بين الجنة والنار

 

تريند ناو، ترند، تريندات، الصراط المستقيم، ماهي الصراط، ما هي الصراط المستقيم، الأوامر والنواهي، الوصايا، نوح، محمد عليه السلام،

وردت لفظة "الصراط" في القرآن الكريم في ثمانية وثلاثين موضعًا، كما وردت مُشتقاتها (صراطًا، صراطك، صراطي) في سبعة مواضع أخرى، وفي أغلب هذه المواضع يرتبط لفظ “الصراط المستقيم” بالهداية، فالعبادة تكون في اتباع الصراط المستقيم. 

فما هو الصراط المستقيم ؟

هو ما ورد في الآيات :

{قُلْ تَعَالَوْاْ أَتْلُ مَا حَرَّمَ رَبُّكُمْ عَلَيْكُمْ 

-أَلاَّ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًًا

-وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًًا

-وَلاَ تَقْتُلُواْ أَوْلاَدَكُم مِّنْ إمْلاَقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ 

-وَلاَ تَقْرَبُواْ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ -وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ

-وَلاَ تَقْرَبُواْ مَالَ الْيَتِيمِ إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ حَتَّى يَبْلُغَ أَشُدَّهُ 

-وَأَوْفُواْ الْكَيْلَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ لاَ نُكَلِّفُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا 

-وَإِذَا قُلْتُمْ فَاعْدِلُواْ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى 

-وَبِعَهْدِ اللّهِ أَوْفُواْ ذَلِكُمْ وَصَّاكُم بِهِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ

-وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلاَ تَتَّبِعُواْ السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَن سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُم بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}.

هذه الآيات هي "الصراط المستقيم" أو الوصايا التي بدأت بسيدنا نوح وتراكمت مع الرسل، ولا يوجد فيها شعائر (صلاة أو صيام) بل لابد أن يسبقهما أخلاق وعمل صالح، والدليل أن هذه الأوامر هي الصراط المستقيم قوله تعالى في سورة يس: {وَأَنْ اعْبُدُونِي هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ} وليس الصراط كما قالوا خيط رفيع بين الجنة والنار.

والعبادة عمل وظيفي بحت، بينما الصلاة حالة وجدانية بحتة، تأتيها من نفسك، لا خوفًا ولا طمعًا، وبها تتمثل الإستعانة التي نطلبها في سورة الفاتحة .

{وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ} البقرة 45، فنحن نعبد الله بالصراط المستقيم ونستعين به بالصبر والصلاة، ولذلك قال الشيطان : {فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ}.

تعليقات